بيان صحفي

وزارة التضامن الاجتماعي وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي يطلقان برنامج جديد يتناول قضايا الحماية الاجتماعية

٢٧ فبراير ٢٠٢٠

عنوان الصورة: The "Waai" programme targets families registered within the Takaful and Karama social protection programme.
صورة: © UNDP Egypt

يضم برنامج وعي موضوعات مثل زواج الأطفال ومناهضة ختان الإناث وقضايا الصحة والتعليم وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والتمكين الاقتصادي للأسر الفقيرة والمهمشة لنقلهم من الحماية إلى الإنتاج.

في حفل رسمي أطلقت وزارة التضامن الاجتماعي بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر برنامج "وعي" للتنمية المجتمعية في حدث أُقيم بوزارة التضامن الاجتماعي وبحضور معالي وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة نيفين القباج والسيدة رندة أبو الحسن، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر.

 

من خلال برنامج "وعي" للتنمية المجتمعية، تم إعداد منهج شامل وموحد لمعالجة كافة قضايا الحماية الاجتماعية التي تتناولها وزارة التضامن الاجتماعي مستهدفاً العائلات المقيدة ضمن برنامج تكافل وكرامة للحماية الاجتماعية. ويضم برنامج وعي موضوعات مثل زواج الأطفال ومناهضة ختان الإناث وقضايا الصحة والتعليم وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والتمكين الاقتصادي للأسر الفقيرة والمهمشة لنقلهم من الحماية إلى الإنتاج.

 

بالإضافة إلى ذلك، سيتم تكوين فريق من خبراء السياسات ليقوموا بإصدار سياسات وموجزات إعلامية وإرسالها إلى صانعي القرار ووسائل الإعلام المختلفة وذلك بعد عقد مناقشات وورش عمل شاملة مع الفئات المهمشة في المجتمع حول قضايا الحماية الاجتماعية. كما سيقوم برنامج وعي بالتواصل مع ممثلي الاعلام وصانعي القرار والأشخاص المؤثرين في المجتمع ليساعدوا في رفع الوعي المجتمعي حول قضايا الحماية الاجتماعية.

 

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي الدكتورة نفين القباج: أن الوزارة تتبنى مفهوماً متكاملاً للحماية الاجتماعية يركز على التكامل بين التمكين الاقتصادي والاجتماعي والثقافي. وذلك عن طريق برامج اقتصادية وصحية وتعليمية متكاملة للأسر الأكثر احتياجاً، وبرامج لحماية الفئات الأولى بالرعاية مثل (الأشخاص ذوي الإعاقة – النساء المعيلات – اشخاص بلا ماؤى - المسنيين ...)، ودمج ونشر رسائل معرفية مبسطة في جميع برامج الحماية الاجتماعية والرعاية، من أجل نقد الممارسات السلبية وتنمية الوعي لدى لأسر والفئات المستهدفة. وأكدت الوزيرة أن رسالة برنامج وعي هي  بناء قيم واتجاهات إيجابية تبني الإنسان، وتدفع جهود التنمية المستدامة للدولة.

 

كما قالت السيدة رندة أبو الحسن، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر: "سيواصل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي دعمه لوزارة التضامن الاجتماعي للعمل على نشر برنامج وعي حتى يصل الى الـ 3 مليون أسرة من الفئات الأكثر احتياجاً في المجتمع لتوعيتهم بالممارسات الضارة والمفاهيم الخاطئة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 على المستوى المحلي."

 

سيحصل المستفيدون من برنامج تكافل وكرامة على المعلومات والمواد التعليمية الخاصة ببرنامج وعى عن طريق منافذ الوزارة المختلفة مثل مكاتب البريد ووحدات وزارة التضامن الاجتماعي المتواجدة في القرى والأحياء وأيضاً من خلال المدارس والوحدات الصحية ومراكز الشباب ومراكز استضافه وتوجيه المرأة التي أقامتها وزارة التضامن الاجتماعي للنساء اللاتي يتعرضن لأشكال العنف المختلفة ومكاتب إعادة التأهيل للأشخاص ذوي الإعاقة.

وزارة التضامن الاجتماعي وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي يطلقان برنامج جديد يتناول قضايا الحماية الاجتماعية

Fatma Elzahraa Yassin

فاطمة الزهراء يس

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
مسئولة الاتصال والاعلام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

كيانات الأمم المتحدة المشاركة في هذه المبادرة

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

الأهداف التي ندعمها عبر هذه المبادرة